أخباروطنية

أعمال التخريب في الليلة الماضية.. إيقاف 632 شخصا

قال الناطق باسم وزارة الداخلية خالد الحيوني، إنّ مجموعات من الأفراد تتراوح أعمارهم بين 15 و25 سنة عمدت إلى حرق العجلات المطاطية وحاويات الفضلات بهدف إعاقة تحركات الوحدات الأمنية، قبل أن تتحوّل أعمالها قبل حظر الجولان إلى أعمال ليلية تتمثل في الإعتداء على الأملاك الخاصة والعامة، ومحاولات لخلع المحلات التجارية الكبرى والصغرى واعتداء على الوحدات الأمنية ما خلف اضرار مادية فسي صفوفه، حسب تصريحه.

واعتبر الحيوني أنّ هذه الأعمال مجرّمة قانونا، مشيرا إلى أنّه سيتم تسليم قرابة 632 شخصا تم القبض عليهم أمس الأحد إلى القضاء، قائلا ”لا علاقة بما يحدث ليلا في أغلب المناطق بالاحتجاجات …”.

وتابع ” المطالبة بمطلب شرعي لا تكون بتلك الطريقة… القضاء سيكشف من يقف وراء هذه الأطراف وبتحديد المسؤوليات… حق الاحتجاج مكفولٌ قانونا لكن التخريب والاعتداء على الممتلكات العامة
والخاصة مرفوض وفق المقتضيات القانونية”

مقالات ذات صلة