أخبارمتفرقات

أكثر من نصف نساء ”الفايسبوك” تعرّضن للتحرش

كشفت دراسة حديثة، أن أكثر من نصف النساء على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” تعرّضن للتحرش.

وأضافت الدراسة التي نشرتها صحيفة ”ذا صن” البريطانية أن 57% من النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 18 و24 سنة، قد تعرضن للمضايقة على موقع الفايسبوك بما في ذلك المطاردة وإرسال صور فاضحة، وتلقى 60% رسائل مسيئة أو رسومية أو مهينة.

و تم إرسال بعض الصور الصريحة، وواحدة من كل ستة أشخاص قالت إن شخصًا ما نشر صورًا خاصة بها عبر الإنترنت بدون موافقتها، وحوالي واحدة من كل ثلاثة تلقت رسائل متكررة جعلتهن يخشون على سلامتهن.

وفي استطلاع آراء شمل 1016 من مستخدمات ”فايسبوك” من قبل صحيفة ”صنداي تايمز” ومجموعة ”ليفيل أب” النسوية، انتقدن موقع ”فيسبوك”، حيث أنه لا يتحرك بالسرعة الكافية للحفاظ على أمان النساء.

ومن جهته قال متحدث باسم ”فيسبوك”، إن الموقع لا يسمح بالمضايقة أو خطر الأذى الجسدي أو التهديد للسلامة، ويزيل المحتوى ويعمل مع الشرطة عندما يدرك القضايا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى