أخباروطنية

إرتفاع عدد الوفيات بفيروس “كورونا” في تونس

أكد المدير الجهوي للصحة بسوسة سامي الرقيق لموقع مارينا وفاة المصاب بالفيروس أصيل معتمدية بومرداس من ولاية المهدية.

وكان الفقيد الذي يبلغ من العمر 65 سنة، يخضع للحجر الصحي بمستشفى فرحات حشاد بسوسة، منذ 9 مارس 2020. وهو الحالة الثانية من حيث الإصابة بفيروس “كوفيد 19″، على المستوى الوطني، بعد أن كان حل بأرض الوطن قادما من إيطاليا على متن رحلة الخطوط التونسية، بتاريخ 21 فيفري 2020.

وقد نقل المتوفّى عدوى الفيروس إلى كل من زوجته التي تقيم بدورها بالمستشفى ذاته، فضلا عن شقيقه وهو يخضع للحجر الصحي المنزلي وكلاهما يتماثلان للشفاء، وفق تأكيد المصدر.

وبذلك يرتفع عدد الوفيات بسبب فيروس “كورونا”، على المستوى الوطني، إلى أربع حالات، في الوقت الذي شددت فيه تونس إجراءات الحجر الصحي الشامل وحظر الجولان، إلا على الحالات الضرورية.

مقالات ذات صلة