أخباروطنية

إستعداد قطري للمساهمة في انجاز مشروعين في القيروان وسيدي بوزيد

أكد رئيس الجمهورية قيس سعيّد في تصريح إعلامي أدلى به عقب لقائه بأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بقصر قرطاج، حرص  تونس على تثمين وتطوير ”علاقة الأخوة مع الأشقاء في قطر ومع كل الأشقاء الصادقين.”

وذكّر رئيس الدولة بمواقف قطر المساندة لتونس على المستوى المالي منذ 2011 بالخصوص وإمكانية تحويل الديون إلى استثمارات، مثمنا استعداد سمو الأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للمساهمة في إنجاز مشروع المدينة الصحية بالقيروان وكذلك مشروع أسواق للإنتاج بسيدي بوزيد تتولى تسهيل التجميع والتقويم والتكييف والتحويل لجميع المنتوجات الفلاحية وبحكم وجودها في منطقة حدودية ستكون مؤهلة لأن تحمل بعدا مغاربيا.

وشدد رئيس الجمهورية على أن هذه الزيارة من شأنها أن تساهم في فتح آفاق واعدة للجانبين لتنمية التعاون وإثرائه بين البلدين معتبرا أن من شأنها أن تكون فاتحة لقاءات وزيارات أخرى بما يخدم مصالح الأمة الإسلامية والشعب العربي، ويساهم في صنع تاريخ مشرق للعلاقات الثنائية في الوطن العربي.

ومن جانبه أكد أمير قطر حرصه على تطوير العلاقات المتميزة بين البلدين في كل المجالات خاصة منها السياسية، وأشار إلى وجود توافق كبير بين تونس وقطر في عدة ملفات دولية.
وأضاف أن اللقاء تناول أيضا العلاقات الثنائية بين البلدين في مجالات الاستثمار والأمن والدفاع، ووصف العلاقات التونسية القطرية بالنموذجية، معربا عن التطلع لزيارة الرئيس قيس سعيد إلى قطر في أقرب وقت.

 

من جهة أخرى أكّد الرجلان على تطابق وجهات النظر بين الجانبين في العديد من القضايا الداخلية الثنائية وكذلك العربية والإقليمية وفي مقدمتها المسألة الليبية والقضية الفلسطينية.

مقالات ذات صلة