أخبارثقافة

اتحاد الكتاب التونسيين يحذر: كاتب تونسي ينتحل صفة عضو في الهيئة المديرة

أصدر اتحاد الكتاب التونسيين بيانا للرأي العام كشف فيه عن تعمد أحد الكتاب التونسيين انتحال صفة عضو في الهيئة المديرة لقضاء مآرب خاصة في تونس والعالم العربي ويعد هذا الموضوع فضيحة حقيقية في المشهد الأدبي وهذا نص بيان الاتحاد الذي وقعه رئيسه الأستاذ صلاح الدين الحمادي:

تردنا من حين إلى آخر، ومنذ أكثر من عام، أخبار وتشكيات تفيد بأن أحدهم ما فتئ ينتحل صفة العضوية بالهيئة المديرة لاتحاد الكتاب التونسين، مستغلا التشابه في الأسماء بينه وبين بعض أعضاء الهيئة المديرة للاتحاد، لقضاء مآربه الخاصة في علاقة ببعض المؤسسات والإدارات والكتّاب، داخل البلاد التونسية وخارجها، وقد لاحظنا أنه ما فتئ يوهم بأنه مسؤول في الاتحاد من خلال التدوينات والصور التي ينشرها في مواقع التواصل الاجتماعي.

وعليه فإننا نذكر الجميع بأسماء أعضاء الهيئة المديرة الحالية للاتحاد ، وهم:

صلاح الدين الحمادي ( رئيس الاتحاد)

الهادي القمري ( نائب رئيس الاتحاد)

العادل خضر ( الكاتب العام)

محمد الدلال ( كاتب عام مساعد )

عمر الكوز( أمين المال )

عادل بوعقة( أمين مال مساعد )

سفيان التومي( مسؤول العلاقات الخارجية )

نور الدين بوجلبان ( مسؤو ل الندوات والدراسات ورئيس تحرير مجلة المسار)

المولدي فروج ( مسؤول الإعلام والنشر )

سندس بكار ( مسؤول الفروع )

الحبيب فلفول ( مسؤول النوادي ).

ذلك حتى نكشف زوره وغشه وتزويره للواقع ونفضح انتحاله لصفة ليست له، ونعري سلوكه الانتهازي و” الانتفاخي” الذي لا يشرف الكتاب والأدباء التونسيين ولا حتى عائلته والجهة التي يدعي كذبا الانتماء إليها.. ولمن يتساءلون عن هويته نقول: لن تنتظروا طويلا فسترونه يتخذ ردود فعل انفعالية من هذا المنشور وسيكون ما يكتبه مثقلا بالأخطاء اللغوية وبذلك ستكتشفونه.

أمّا هذا الأخ فإننا نقول له: ” إنك من المنظرين “… وإنْ لم تَرْعَوِ فسيكون لنا معك شأن يؤذيك.

مقالات ذات صلة