أخبارعالمية

الأردنيّون يحتجّون على قانون جديد للضريبة ويطالبون بخفض الأسعار

تظاهر مئات الأردنيين  مساء يوم أمس الجمعة بوسط عمان في أول احتجاج على قانون جديد للضريبة يدعمه صندوق النقد الدولي كان قد أقره البرلمان هذا الشهر.

وردد نحو 300 شخص هتافات مناهضة للحكومة واحتشدوا قرب مكان لانتظار السيارات حيث فرضت الشرطة عليهم طوقا أمنيا لمنعهم من التوجه إلى مكتب رئيس الحكومة عمر الرزاز بحسب وكالة رويترز.

وطالب المحتجين بخفض الأسعار وإعادة النظر بقانون الضريبة وإلغاء مشروع قانون الجرائم الإلكترونية.

وكان البرلمان الأردني الموالي في معظمه للحكومة قد أقر قانونا للضريبة يحظى بدعم صندوق النقد الدولي قبل نحو أسبوعين.

ويفرض القانون زيادات ضريبية حادة من أجل تقليص الدين العام القياسي والمساعدة في إعادة الاقتصاد إلى مساره بعد أن تضرر من الصراعات في المنطقة.

مقالات ذات صلة