أخباروطنية

الإعلان عن جملة من الاجراءات لفائدة القطاع الفلاحي

أعلن رئيس الحكومة عن جملة من القرارات لدعم قطاع الفلاحة، منها إطلاق برنامج وطني لتصفية الأوضاع العقارية القديمة والعالقة للأراضي الفلاحية وخاصة بالمناطق السقوية العمومية ومناطق التدخل العقاري الفلاحي بما يسمح بإدماجها في الدورة الاقتصادية والتنموية وييسر ولوجها للتمويل البنكي، و إقرار خطة وطنية لإنتاج بذور البطاطا محليا على مدى 5 سنوات لتحقيق الاكتفاء الذاتي من البذور المثبتة والاستغناء التدريجي على التوريد.

كما تقرر إعادة تكوين القطيع الوطني من الأبقار وذلك بإسناد منحة اقتناء 5000 راس من الأراخي المؤصلة سنويا.

وشدد وزير الفلاحة أسامة الخريجي في ندوة صحفية اليوم في إطار الاحتفال باليوم الوطني للفلاحة والصيد البحري الذي يوافق الذكرى 56 للجلاء الزراعي، لى تأقلم القطاع الفلاحي مع أزمة “كورونا” ونجاحه في تجاوزها من خلال تواصل تأمين تزويد السوق الداخلية بمختلف المنتجات الفلاحية بالكميات والجودة المطلوبة وتأمين المخزونات التعديلية بهدف التحكم في الأسعار.

من جانبه، طرح رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصّيد البحري عبد المجيد الزار جملة من الإشكاليات التي يتعرض لها الفلاح والتي تهمّ مسالك التوزيع الفلاحي ووضع بعض العملة خاصة منهم النساء الريفيات وتفاقم مديونية بعض الفلاحين إضافة إلى بعض الصعوبات على مستوى توفير التغطية الاجتماعية للفلاحين ونقص المرشدين الفلاحيين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق