أخبارثقافة

البداية بقرية ‘البحيرة’في بني خداش’..عودة ‘تراكن لمدينة’ بمدنين

يعود المشروع الفني الثقافي ”تراكن لمدينة” تحت شعار ”تراكنا …تراكن فن”، لجولته في مختلف أحياء و قرى ولاية مدنين بهدف التأسيس لثقافة الأحياء وحمايتها من كل أشكال التطرف و الجريمة و كل المظاهر التي تشكل خطرا على المجتمع و خاصة شباب هذه الأحياء .

ويتواصل مشروع ”تراكن لمدينة”، لموسمه الثالث، حيث خلق حركية فنية ثقافية في أحياء المدينة من خلال فقراته المتعددة والمختلفة من مسرح الحوار و الموسيقى و الفنون التشكيلية و المداخلات الشعرية بمشاركة شباب الأحياء المستهدفة، والذين عبروا على تعطشهم لمثل هذه المحطات الثقافية الهامة التي تستهدف مباشرة هذا الشباب العازف عن المؤسسات الثقافية و الشبابية التي باتت لا تلبي رغباته وفق تعبيره .

و ستكون أولى محطات عودة ”تراكن لمدينة” يوم الخميس 4 أفريل الجاري، في قرية ”البحيرة”، والتي تبعد حوالي 20 كلم على وسط مدينة مدنين و هي قرية تتبع معتمدية بني خداش، ومن القرى التي تفتقد تماما لكل أشكال الفعل الثقافي والفني وتغيب فيها بصفة تامة كل المؤسسات العمومية على مستوي قطاعي الثقافة و الشباب،

كما يحاول مشروع ”تراكن لمدينة” خلق فعل فني ثقافي يحيي هذه القرية المحرومة فنيا طيلة عقود، علما وأنه يشرف عليه ”مخبر الفن بمدنين”، بالشراكة مع جمعية نشطاء و مركز الفنون الدرامية و الركحية بمدنين و بلدية الجهة، و بدعم لوزارة الشؤون الثقافية تحت إطار مشروع ”مدن الفنون”.

مقالات ذات صلة