أخباروطنية

الترقيم السيادي لتونس وفق MOODY’S: وضع هش مستقر وأفق سلبي

أعلنت وكالة الترقيم السيادي،  »Moody’s »، اليوم الثلاثاء 16 أكتوبر 2018، عن تصنيف تونس الجديد، وذلك في بيان أصدرته في الغرض.

وذكرت الوكالة أن تونس حافظت على ترقيمها السيادي  »B2″، مشيرة إلى أن تونس تواجه ضغوطا متزايدة تتعلق بانخفاض الإحتياطات لدعم الصمود أمام الصدمات الخارجية، وفق البيان.

هذا وحافظت تونس على تصنيف  »ب2 » الذي يعني إستقرار ترقيمها مع المحافظة على الأفق السلبي.

وأرجعت الوكالة تصنيفها لكون تونس مطالبة بأن تستمر في تنفيذ توصيات برنامج صندوق النقد الدولي من خلال ضمان استمرارية مدفوعات القطاع العام المخطط لها والتي يجب أن تغطي 50٪ من متطلبات صرف الميزانية حتى نهاية السنة المالية الحالية.

يذكر أن وكالة الترقيم السيادي، وبتاريخ 14 مارس 2018، قررت تخفيض الترقيم السيادي لتونس، من « بـ1 » إلى « ب2″، ليتحول الأفق من سلبي إلى مستقر، وفق ما أعلنته الوكالة وقتها.

وأضافت « موديز »، ، وفق بلاغ اصدرته يوم الخميس 15 مارس 2018، أنها خفضت في ترقيم الدين بالعملة الصعبة للبنك المركزي التونسي من « ب1 » إلى « ب2 ».

Articles similaires