أخبارثقافة

الدورة 14 من ‘جاز في قرطاج’.. برمجة ثرية وانفتاح على الشارع

تنطلق الدورة 14 من مهرجان ‘جاز في قرطاج’ يوم الخميس 4 أفريل 2019 وتتواصل إلى غاية 14 أفريل 2019.

وتتميز هذه الدورة بانفتاحها على الفضاءات الخارجية والتنقل من مكان إلى آخر كما ستشهد دورة 2019 عروضا خارجية تجوب شوارع مدينة المرسى.

وستكون المحطة الأولى لدورة 2019 من أوروبا وذلك في إطار برنامج الشراكة مع الاتحاد الأوروبي ‘تونس تقابل أوروبا’، وسيتعرف الجمهور الجاز خلال هذه المحطة على مجموعة ‘كوكوروكو’ البريطانية وموسيقى الافروبيتآند سول المنمقة بموسيقى الجاز والثنائي النمساوي “ديو فوس” و”ليتشفريد” و” الثلاثي مارك بيرنود” ايقونة الجاز العصري في سويسرا والجزائري” خيرالدين مكاشيش “بموسيقى الجاز المفعمة بالنغمات الأندلسية والثنائي الفرنسي “بومشالو” والجزائري” دجام” والايطالي “ماريو بيوندي”

صحوة الجاز في العالم سيعيشها الجمهور مع كل من “بيتر سينكوتي” و” سارة مكوي” ومجموعة  “روزفلت كولير” من الولايات المتحدة الأمريكية و مجموعة “الكوميتي” من هافانا بموسيقى الجاز الأفرو كوبية.

البوب الروك والفولك في الموعد أيضا مع حامل القبعة البريطاني تشارلي وينستون. في حين ان السول والراب والهيب هوب ستحمل العلم الفرنسي مع سلاي جونسون والتريب هوب مع المجموعة البلجيكية هوفرفونيك. أما موسيقى الجاز العالمية ذات النمط الكاريبي سيؤمنها الكندي جوويأوميسيل.

أما عن المشاركات التونسية، فسيؤثثها كل من مريم توكابري، همزة الوصل بين تونس وكوبا وسداسي عمر الواعر مع ثلة من خيرة فناني الجاز وموسيقى العالم على ذمة اوفياء مهرجان الجاز بقرطاج.

مقالات ذات صلة