أخباروطنية

الستاغ مهددة بالعجز عن الاقتراض أو الإيفاء بتعهداتها المالية

اتخذت الشركة التونسية للكهرباء والغاز جملة من الآليات لمواجهة الوضعية المالية الصعبة التي تواجهها.
ومن بين الآليات اللجوء إلى الاقتراض على المدى القصير بالعملة الصعبة لدى البنوك المحلية لخلاص شراءات الغاز الطبيعي الجزائري بإجمالي قروض بقيمة 1167 مليون دينار في موفى 2018 مع اللجوء الي التمويلات الخارجية، واعتماد آلية المقايضة بين الدينار التونسي والدولار الأمريكي بما يناهز 600 مليون دينار في موفى 2018، وذلك حسب ما تم عرضه في جلسة استماع بلجنة الصناعة في البرلمان اليوم الخميس 28 فيفري 2019.
وتشير التقديرات المالية للشركة لسنة 2019، بأن الدعم اللازم لتغطية العجز يقدر بـ 2472 مليون دينار، مع اعتبارخسائر الصرف المقدرة ب 437 مليون دينار.
كما تبين نتائج المحاسبات الوقتية لسنة 2018 أن النتيجة الخام للاستغلال ستنحدر من سالب 151-مليون دينار سنة 2017 إلى  سالب 592- مليون دينار سنة 2018 ما ينذر بعجز الشركة عن الاقتراض في المستقبل القريب وبالتالي عن الايفاء بتعهداتها المالية تجاه المزودين والممولين، حسب دراسة قدمها خبراء الشركة الوطنية للكهرباء والغاز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى