أخباروطنية

الشاهد: ‘سيطرنا على التهديدات الإرهابية ويجب مواصلة التحلي باليقظة’

قال رئيس الحكومة يوسف الشاهد، ‘إن تونس تمكنت من السيطرة على التهديدات الإرهابية، والوضع الأمني شهد تحسنا ملحوظا مقارنة بالسنوات الثلاث الأخيرة’، مذكرا بالعمليتين الإرهابيتين اللتين جدتا سنة 2015 (على متحف باردو في 18 مارس 2015 وعلى نزل امبريال سوسة في 26 جوان 2015)، بما أضر بالسياحة التونسية والإقتصاد الوطني.
وأكد الشاهد، في تصريح إعلامي على هامش مشاركته اليوم الإثنين 04 مارس 2019 بالعاصمة، في الإجتماع المشترك لمجلس وزراء الداخلية والعدل العرب، أنه تم الإستثمار في المجالين الأمني والعسكري في تونس، من خلال النهوض بالموارد البشرية عبر التكوين، وتوفير المعدات اللوجستية اللازمة واستباق العمليات الإرهابية، قبل أن يستدرك قائلا “إن ذلك لا يعني الجزم بأنه لم يعد هنالك مخاطر وتهديدات”.
وبين أن كل الدول بما فيها البلدان الأوروبية المتقدمة وذات الإمكانيات الأمنية والعسكرية الهائلة لم تكن بمنأى عن الضربات الإرهابية، بما يدعو الى التحلي باليقظة والحذر المستمرين لا سيما في ظل التغير النوعي للتهديدات الإرهابية، مذكرا بإحباط وزراة الداخلية الأسبوع الفارط لمخطط إرهابي استهدف 19 شخصية عامة عبر رسائل بريدية تحتوي مواد سامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى