متفرقات

محسن عيفة يوضح حقيقة حواره في برنامج jeu dit tout (تسجيل )

استغرب الفلكي العالمي محسن عيفة من الهجمة الشرسة التي يتعرض لها من عدة أطراف ومن بينها بعض وسائل الإعلام بعد كل ظهور له وتطرقه إلى مواضيع حاسمة.

وعبر عيفة عن استنكاره الشديد للهجمة التي تبعت ظهوره ليلة البارحة على قناة الحوار التونسي، وتكهنه بالرؤساء الثلاث القادمين الجمهورية والحكومة ومجلس النواب.

كما قال عيفة إن شخصية بارزة حكمت تونس سابقا ستفارق الحياة قبل موفى 2019، بعد وفاة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي والرئيس الأسبق زين العابدين بن علي.

ولفت أيضا إلى أنه ظهوره في قناة الحوار تم بعد الحصول على ترخيص من شركته بفرنسا ‘ Astro Aifa’ ومن Marina Cross Media.

وتجدر الإشارة إلى أن الفلكي عيفة قال منذ أواخر 2018، إن سنة 2019 ستكون صعبة على تونس على جميع الأصعدة السياسية والإقتصادية والإجتماعية والأمنية. وستشهد خلالها تغييرات كبيرة على مستوى المشهد السياسي خلال الخمسة أشهر الأولى.

كما توقّع حينها إن 2019 سيكون”عام حزن في تونس”، وستكون هناك فيضانات وتساقط لثلوج. أما على الصعيد الفني، قال إن  فنانين إثنين سيغيبهما الموت وأحدهما فنان مشهور وصغير السن  سيتعرض لحادث مرور يتوفى على إثره.

هذا وقال إن “حزبا جديدا سيظهر على المستوى السياسي وسيجتمع حوله أغلبية المجتمع التونسي وسيكون مقلقا للبعض من السياسيين”.

 

مقالات ذات صلة