أخبارجهوية

القيروان: الوضع الوبائي ينذر بالخطر

أكد المدير الجهوي للصحة بالقيروان، محمد رويس، الثلاثاء، أن “الوضع الوبائي بالجهة ينذر بالخطر، جراء حالة التراخي لدى المواطنين وكثرة التجمعات”، مضيفا أن “الوضع يستدعي مزيد احترام الشروط الصحية والإقبال على التلقيح ضد فيروس كورونا”

وأفاد رويس في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن عدد الأشخاص الذين تلقوا التلقيح أمس إلى حدود 6 مساء، بلغ 282 شخصا، من بينهم 12 شخصا تلقوا الجرعة الثانية من التلقيح.

وأضاف أن العدد الجملي للأشخاص الذين تم استدعاؤهم منذ انطلاق حملة التطعيم بالجهة، بلغ 8681 شخصا، من بينهم 3411 قاموا بالتلقيح، و292 لديهم موانع صحية، و620 أجلوا تاريخ تلاقيحهم.

وبالنسبة للوضع الوبائي بالجهة، أفاد محمد رويس بأنه تم رفع 144 عينة للتحليل خلال 24 ساعة الماضية أسفرت عن 45 إصابة إيجابية بالفيروس.

وبلغت طاقة الإيواء بقسم الإنعاش بمستشفى ابن الجزار، 4 مرضى بقسم الإنعاش، علما بأن طاقة استيعاب هذا المستشفى القصوى، هي في حدود 5 أسرة، في حين بلغ عدد المرضى بقسم كوفيد، 41 شخصا.

ولم تسجل الجهة وفيات أمس، على عكس الأسبوع المنقضي الذي شهد 5 وفيات بفيروس كورونا، حسب المصدر ذاته.

مقالات ذات صلة