أخبارثقافة

بطلة “ديرتي دانسينج” تحضر لجزء جديد.. النسخة الأصلية كانت قبل 33 عاما

يجري التحضير حاليا لجزء جديد من أحد أبرز كلاسيكيات هوليوود، وهو فيلم “ديرتي دانسينج Dirty Dancing”، مع إسناد دور البطولة النسائية مجددا لجنيفر جراي.

يأتي ذلك بعد 33 عاما على أداء جنيفر جراي شخصية فرانسيس “بايبي” هاوسمان في العمل السينمائي الشهير.

وقد فتح الفيلم الأصلي الصادر سنة 1987 أبواب المجد لبطليه جنيفر جراي بدور مراهقة تقع في حب أستاذ الرقص الذي أدى دوره الممثل باتريك سوايزي.

ونال الفيلم جائزة أوسكار عن أغنيته “(أيف هاد) ذي تايم أوف ماي لايف”، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.

مقالات ذات صلة