أخباروطنية

بمناسبة اليوم العالمي للنفاذ للمعلومة تونس تحتضن لأول مرّة فعاليات « محادثات البرنامج الدولي لتنمية الإتصال »

تحيي منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة « اليونسكو »، بالشراكة مع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين وهيئة النفاذ إلى المعلومة ومكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان بتونس ومنظمة المادة 19، غدا الاربعاء، اليوم الوطني للحق في النفاذ إلى المعلومة، تحت عنوان « الحق في النفاذ إلى المعلومة في تونس: استراتيجية الجهات الفاعلة في مواجهة تحديات التنفيذ ».
ويتضمن برنامج اليوم الوطني تنظيم ملتقى بالعاصمة يتضمّن مداخلات لعدد من الخبراء والمسؤولين، من تونس وخارجها، من المهتمين بمبدأ الحق في النفاذ إلى المعلومة وذلك بهدف « تعزيز الحوار بشأن أهمية الحق في النفاذ إلى المعلومة واحتياجات الجهات الرئيسية الفاعلة المعنية واستراتيجية التنسيق في ما بينها، لضمان تنفيذ أفضل لهذا الحق في تونس ».
ومن المنتظر أن تحتضن تونس لأول مرّة فعاليات « محادثات البرنامج الدولي لتنمية الإتصال » « IPDCTALKS 2018″ الذي سيلتئم بمدينة الثقافة بالعاصمة يوم 27 سبتمبر الجاري، بمناسبة الإحتفال باليوم العالمي الثالث للنفاذ العالمي للمعلومة.
وتعد هذه المحادثات فضاء توفره المنظمة الأممية في إطار احتفالها باليوم العالمي الثالث للنفاذ العالمي للمعلومة، في شكل « مداخلات فريدة من نوعها يقدمها خبراء بطريقة ملهمة وتفاعلية مع الجمهور الحاضر »، وفق ما صرح به منسق مشاريع النفاذ إلى المعلومات بمكتب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة « اليونسكو » بتونس، نجيب المكني في تصريح سابق لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.
وذكر أن المداخلات ستتطرّق طيلة يوم الحدث إلى عدد من المواضيع ذات العلاقة بالتنمية المستدامة الواردة في خطة التنمية المستدامة لسنة 2030 التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة سنة 2015، مضيفا أن العنوان الأساسي للحدث هذه السنة سيكون « أفضل قوانين وممارسات المجتمعات المفتوحة، لتعزيز التنمية المستدامة عبر النفاذ إلى المعلومة ».

Articles similaires