أخباروطنية

بوصلة: تراجع مؤشر الشفافية في البلديات والمواطن مستاء من نوعية الخدمات

نشرت صباح اليوم الجمعة 17 جانفي 2020 جمعية بوصلة بالتعاون مع منظمة مرصد بلدي تقريرها السنوي حول تقدم ارساء مسار اللامركزية لسنة 2019.

التقرير أشار إلى تراجع المعدل الوطني للشفافية على المستوى البلدي من 45 % سنة 2018 الى 26 % سنة 2019 و احتلت بلدية الخليدية المرتبة الأولى من ناحية الشفافية بنسبة 68% تليها بلدية مجاز الباب ثم بلدية مساكن و قد اعتمدت بوصلة مقاييس الحوكمة و النفاذ الى المعلومة لقياس نسبة الشفافية.

التقرير جاء نتيجة رصد 350 جلسة بلدية في مختلف بلديات الجمهورية و رصدت آراء المواطنين الذين اعتبر 12 % فقط منهم ان الخدمات المسداة جيدة في حين يعتقد 36 % من المستجوبين ان الخدمات البلدية سيئة.

كما أن 82 % من التونسيين حسب رصد بوصلة يعتبرون مهنيّة موظفي البلديات يشهد ركودا متواصلا بعد الثورة. يشار الى ان الندوة السنوية حول مسار اللامركزية تم تمويله من قبل الاتحاد الأوروبي و منظمة أوكسفام.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق