حظك اليوم

توقعات الأبراج ليوم الاربعاء 10/10/2018 مع الفلكي العالمي محسن عيفة

حظك اليوم الاربعاء و توقعات الابراج ليوم 10/10/2018 من الفلكي العالمي محسن عيفة

#الحمل مهنياً: أنت في حيرة الاختيار بين عرضين من العمل، لكل منهما مزايا خاصة ونتائج تتفاوت من حيث أهميتها. عاطفياً: تفقد الثقة بوجود حب ووفاء حقيقي بعد أكثر من تجربة تعرّضت فيها لتدمير المشاعر ولنوع من الخيانة. صحياً: تعاني عدم القدرة على الطعام وتعتقد أنّ السبب تناول وجبة غير صحية.

#الثور مهنياً: إن عملك هو مصدر رزقك ولا بديل عنه أقله في المدى المنظور، فانتبه ولا تتخذ قراراً متسرعاً بتركه.. عاطفياً: لا تقدّم على أعمال عشوائية للفت نظر الشريك، فهو راضٍ عمّا قدمته حتى اليوم ولست مضطراً إلى بذل المزيد. صحياً: أنت واقع تحت ضغوط نفسية تؤثر في أعصابك، من المستحسن أن تسعى لتنظيم حياتك اليومية والتخلص من أسباب القلق والهم.

#الجوزاء مهنياً: تفرض شروطك الجديدة في العمل، وهذا يساعدك على تحسين ظروفك المادية والمعنوية على حدّ سواء. عاطفياً: لا تعاتب الشريك باستمرار، لأن ذلك سيزعجه على المدى الطويل وسيؤدي الى نتائج غير مرضية. صحياً: ابتعد عن الأشخاص السلبيين وحاول أن تتجاهل الأشخاص العدائيين أينما كنت لتهدئ أعصابك.

#السرطان مهنياً: الأخطاء الصغيرة غالباً ما تكون مؤشراً لبعض التسرع، فحاول معالجة الوضع سريعاً حتى لا تتفاقم الأمور. عاطفياً: غيرة الشريك مبرّرة ولا سيما أنك تبالغ أحياناً في رد فعلك تجاه الإطراء، الذي تتلقاه يومياً. صحياً: خذ قسطاً من الراحة والنوم فذلك ضروري لاستعادة نشاطك.

#الاسد مهنياً: كن أكثر تعقلاً مع الزملاء، أي خطوة ناقصة تؤدي إلى عواقب قد لا تحتملها. عاطفياً: العبرة الأساسية في العلاقة بالشريك تتمثل بعامل الثقة الذي يجمع بينكما، وكل ما عدا ذلك يبقى تفاصيل.. صحياً: تستعد جسدياً لبدء يوم جديد، وهذا يساعدك على مقاومة الكسل والتعب وتوتر الأعصاب.

#العذراء مهنياً: انفراجات مالية غير متوقعة، وهذا ما يدفعك إلى مزيد من التبذير غير المبرّر، فانتبه واستفد من دروس الماضي. عاطفياً:ردم الهوة مع الشريك يقابله الجميع بارتياح كبير، وتكون له أصداء إيجابية على العلاقة بينكما. صحياً: ما من سبب لتوتر أعصابك، كن هادئاً مطمئناً وخصوصاً إذا كانت أوضاعك العاطفية والمحالية بحالة جيدة.

#الميزان مهنياً: لا تتسرع لتحقق الأهداف التي تسعى إليها، فالتسرع يسبب المتاعب غير المتوقعة. عاطفياً: خفف من حدة قساوتك في تعاطيك مع الشريك، لأن ذلك قد يولد نفوراً بينكما. صحياً: حاول أن تضبط شهيتك، وإذا عجزت عن ذلك راجع أخصائي التغذية.

#العقرب مهنياً: تطورات إيجابية مهنياً، واستيضاح الأمور ضرور لجلاء الصورة أكثر . عاطفياً: الشريك لن يعيق مشاريعك البعيدة عن الحب، وهو أكثر من يعلم بما تخطط له للمستقبل. صحياً: إملأ الفراغ بممارسة الرياضة أو بأي نشاط من شأنه إفادتك صحياً .

#القوس مهنياً: لا تستسلم لمجرد سماعك انتقادات تطال طريقة عملك، فالشجرة المثمرة وحدها تبقى الهدف. عاطفياً: لا تحمّل الشريك هموم مشاغلك المهنية، فهو غير مسؤول عن أمور لا صلة له بها . صحياً: خفف كثيراً من شرب المنبهات مساء، فهي تسبب لك الأرق وآلاما في المعدة.

#الجدي مهنياً: العمل تحت الضغط قد يوقعك في بعض الأخطاء، فكن حذراً لتتجاوز هذه المرحلة. عاطفياً: البحث في دفاتر الماضي قد يسبب لك المشاكل، فلا تترك نفسك أسيراً له. صحياً: الراحة الفكرية مهمة جداً من أجل صفاء الذهن، وهذا يساعدك على التطوّر.

#الدلو مهنياً: التحرك السريع يوفّر عليك المطبّات ويخلصك من العوائق ويساعدك على تعزيز موقعك. عاطفياً: يشكل الزهرة مربعاً دقيقاً مع المريخ ويضعك في حال كنت تعيش مع شريك في موقع صعب ويضع علاقتك به على المحك. صحياً: إذا كنت متعباً بعض الشيء حاول الخروج أكثر والاحتفال مع الأصدقاء فهذه هي الوسيلة الفضلى للراحة واستعادة نمطك الاعتيادي.

#الحوت مهنياً: مجالك الحساس يسلّط الضوء على شخصيتك ويبقيك عرضة لحسد الآخرين ومحاولة النيل منك، فكن حذراً. عاطفياً: إذا طلب منك الشريك مشاركته في حل بعض المشاكل، لا تتردد في ذلك. صحياً: تجنب كل ما يسبب الأذى لصحتك، أو يعرضك للإصابة بالأمراض.

Articles similaires