حظك اليوم

توقعات الأبراج ليوم الجمعة 06/04/2018 مع الفلكي العالمي محسن عيفة

حظك اليوم الجمعة و توقعات الابراج ليوم 06/04/2018 من الفلكي العالمي محسن عيفة

#الحمل
لا تلم الآخرين هذا الشهر ولا تفقد صبرك ولا سيطرتك على أعصابك فأنت مشدود الأعصاب وانتبه من الهفوات غير المقصودة ولا حاجة لتضخيم الأمور بل اسمع وجهة النظر الأخرى

#الثور
تعاني من تراجع معنوي بسبب العمل الكثير وعدم تعاون المحيط أو تفهمه لظروفك و كأنك تطمح إلى التغيير ولكن ظروف العمل تمنعك من أي جديد وقد تشعر أنك مقيد للعمل

#الجوزاء
أنت تتحالف مع الآخرين وسط تجمعات أو شلل أو نشاط رياضي أو ثقافي وقد يتاح لك أكثر من فرصة للإدلاء برأيك وتكتشف أن رأيك حكيم ومسموع وخاصة أنك تصيغه بأسلوب مفهوم

#السرطان
أنت تتأرجح بين التعطيل والترقب والانتظار لما يقال ولم يحصل فكن أكثر رقة في التعامل مع من حولك وتقبل الانتقادات بروح رياضية فابحث عن الحماية والأمان وأنهي بعض الأمور التي تستطيع إنهاءها ولا تترك أمراً معلقاً

#الأسد
اجعل همك إسعاد نفسك ومن حولك فالحظوظ مساعدة لتمنحك الفرح ولتغيير حياتك نحو الأفضل فمحيطك يمنحك المتعة والأفراح ويجعلك مميزاً وفخوراً بحاجة المحيط لك وقدرتك على مساعدتهم ومنحهم السعادة

#العذراء
تحاول اليوم حماية مكتسباتك وممتلكاتك على كافة الأصعدة فأنت مرح وحيوي وربما تفكر اليوم بشؤون عائلية داخلية وتتابع عملية مالية مكاسب تقبضها

#الميزان
الكواكب تعاضدك وتساندك وتؤمن لك الأفراح مما يمنحك الطاقة والحماسة والإشراق الدائم وخاصة إذا ناقشت وحاورت في أدق التفاصيل واستعملت حظوظك السعيدة بهدوء

#العقرب
أدعوك للدخول في عمق الأشياء والأمور وأنصحك أن تكتشف الحقائق لا تحلم أحلاماً لن تستطيع تحقيقها وابتعد عن تناول المهدئات والمسكنات للهروب من آلامك فهي تزيدها ولن تقللها

#القوس
أنت تستقبل ضيوف من خارج بلدك أو تفكر بسفر مجدي لأمورك المهنية أو المالية فأنت في قلب التجمعات المرحة وربما تعد لأفراح قد تؤثر على حياتك الأسرية والعائلية

#الجدي
قد تميل اليوم إلى الحسم في موضوع عملي كان يسبب لك التوتر فلا تضخم الأمور أو اهدأ وقلل من تشنجك فأنت تجمع مشاكل صغيرة يمكنك حلها بسرعة تحلى بالهدوء

#الدلو
اليوم سيمنحك حدة الذهن والخيال اللازم للإبداع والخلق والأفكار الجيدة التي تحتاج إلى حدة ذكاءك لوضعها موضع التنفيذ وبالقدر الكافي من الهدوء

#الحوت
أنت تبدأ خطوات جديدة تحمل قلقا وجهدا ولكن الأمور بخواتيمها و الحظوظ مساعدة في الأيام القادمة

مقالات ذات صلة