أخباروطنية

تونس تواصل إجلاء رعاياها من الخارج

أعلن مدير مكتب الإعلام والاتصال بوزارة الشؤون الخارجية، بوراوي الإمام، في تصريح اعلامي اليوم الأربعاء 25 مارس 2020، إجلاء 7270 تونسيا منذ 14 مارس الجاري.

وأكد الإمام، تواصل الجهود لإجلاء أكثر ما يمكن من التونسيين غير المقيمين العالقين في الخارج، في أقرب الآجال.

وبخصوص التونسيين الذين مازالوا عالقين في الجزائر، (حوالي 120 تونسيا في ولاية تبسة)، صرح المسؤول، بأنه سيتم تذليل الصعوبات المتعلقة بالرخص مع الجانب الجزائري، للتمكن من إجلائهم إلى تونس ووضعهم في الحجر الصحي الإجباري.

وبشأن العالقين في المملكة المغربية، أكد أنه تم اجلاء 288 تونسيا، في حين أن 70 آخرين تعتبر حالاتهم مستجدة بسبب وضعيتهم غير القانونية، إذ أن عددا كبيرا منهم يقيمون بطريقة غير شرعية وكانوا ينوون تجاوز الحدود المغربية خلسة باتجاه أوروبا، وبالتالي فإن عملية اجلائهم تتطلب جهدا وصبرا من قبل سفارة تونس في الرباط.

وأشار إلى أن عمليات الإجلاء تواجه إجراءات معقدة، بسبب إغلاق أغلب الدول لمجالاتها الجوية وتوقف الناقلات الدولية عن الطيران، وكذلك عند حلول التونسيين الذين تم اجلاؤهم وما يتطلبه ذلك من ضرورة وضعهم في الحجر الصحي الإجباري، وتوفير الفضاءات اللازمة والموارد البشرية والأمنية واللوجستية والخدمات الضرورية لفائدتهم، وفق تعبيره.

مقالات ذات صلة