أخبارسياحة

تونس.. وجهة سياحية مميزة وغير مكلفة

تمتلك تونس سياحة مزدهرة وتعتبر السياحة في تونس من اهم الدعائم للاقتصاد الوطني، وتشهد البلاد تزايداً كبيراً في اعداد السيّاح القادمين من مختلف انحاء العالم لاستكشاف معالمها السياحية التي تتنوع مابين التاريخية والثقافية والترفيهية والطبيعية.

قبل السفر إلى تونس

اين تقع تونس ؟ تقع جمهورية تونس العربية في شمال افريقيا حيث يحدّها من الغرب الجزائر ومن الجنوب ليبيا ومن الشمال والشرق البحر المتوسط.

عاصمة تونس هي مدينة تونس والتي تعد الاكبر من بين مدن تونس

السفر الى تونس يحتاج الى تأشيرة دخول يمكن لمواطني الدول العربية استخراجها من القنصلية او السفارة التونسية في بلادهم وهي تخولهم الاقامة في تونس لمدة لا تتجاوز 90 يوم

العملة الرسمية في تونس هي الدينار التونسي

تعتبر تكلفة السفر الى تونس غير مرتفعة وتناسب محدودي الميزانية فهي تضم خيارات عديدة للاقامة وبأسعار متفاوتة، كذلك الامر بالنسبة للطعام والمواصلات.

ماهي افضل اوقات السفر الى تونس ؟

ان افضل وقت لزيارة تونس هي الفترة من جانفي إلى سبتمبر

ماهي المدّة  الكافية للسياحة في تونس ؟

المدة الكافية للسياحة في تونس وزيارة اهم اماكنها السياحية هي اسبوع

لنتعرف الآن على اجمل المناطق السياحية في تونس وهي :

العاصمة تونس

تونس العاصمة هي احدى اهم وجهات السياحة في تونس فهي مدينة تمتلك كل مقومات الجذب للسياح من معالم اثرية وتاريخية واماكن ترفيهية من منتزهات وغيرها كما انها تشتهر بأسواقها الشعبية التي لا يمل السيّاح من التجوّل فيها

لعلّ من اشهر اماكن سياحية في تونس نذكر، جامع الزيتونة، المدينة القديمة

قرطاج تونس

تعد مدينة قرطاج Carthage واحدة من اهم المناطق السياحية في تونس ، تقع على بعد 15 كيلو متراً من العاصمة تونس الخضراء  وتقع فوق ربوة ارتفاعها 57 متراً، ويمتد شريطها الساحلي الذي يقع على البحر المتوسط مسافة 3 كيلو متر

تتميز مدينة قرطاج بطبيعتها الجميلة واحتوائها على العديد من الأماكن الآثرية، ما يجعلها مدينة سياحية من الطراز الأول حيث تجلب حوالي مليون سائح سنوياً، وقد تم إدراج مدينة قرطاجة ضمن قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو.

متحف باردو الوطني

من اهم معالم السياحة في تونس وبالأخص داخل مدينة باردو التي تبعد عن تونس الخضراء العاصمة التونسية مسافة 4 كيلو متر فقط

هو متحف خاص بالآثار التي تم العثور عليها من الحفريات التي تمت خلال القرنين الـ19 والـ20 والتي تعود لعصور تاريخية مختلفة من التاريخ التونسي. وقد اكتسب المتحف شهرة عربية وعالمية حتى أنه يعتبر ثاني أهم متحف عالمياً في فن الفسيفساء الروماني.

مقالات ذات صلة