أخباروطنية

دخول أكثر من 800 تونسي من الجزائر في يوم واحد

أكد والي جندوبة علي المرموري، أن أكثر من 800 مواطن تونسي دخلوا مساء أمس الأربعاء 22 جويلية 2020، عبر المعبر الحدودي ملّولة بمدينة طبرقة ورفض عدد منهم التّقيّد بإجراءات الصحي قبل ان يعلنوا مغادرتهم المعبر في اتجهات غير معلومة فيما قبل عدد آخر الإجراءات الاستثنائية التي أقرّتها السلطات المركزية وبذلك بإيوائهم بعدد من الفنادق.

وحسب ما ذكره المدير الجهوي للصحة في جندوبة محمد رويس، لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، فإنّ المواطنين التونسيين الذين قدموا مساء يوم أمس من الجزائر الذين قبلوا ما ستقرّره في شأنهم السلطات قد تمّ توزيعهم بتدخّل من رئاسة الحكومة على عدد من النزل في كل من الحمامات وسوسة والمهدية والمنستير لاستكمال إجراءات الحجر الصحي وأنّ بقية المغادرين منهم من عاد إلى منزله بعد أن رفض الامتثال لإجراءات الحجر الصحّي ومنهم من استظهر بحجز في أحد الفنادق تنفيذا لتلك الإجراءات.

ويأتي دخول التونسيين بهذا العدد المنتظر أن يشهد تواترا سعيا من التونسيين المقيمين بالجزائر وعدد من الدول الافريقية الأخرى للاحتفال بعيد الأضحى في ظلّ استهتار واضح بكل إجراءات الحجر الصحي وعدم إدراك مدى خطورة القدوم من مناطق موبوؤة وما يمكن أن تشكّله من مخاطر صحّية على التونسيين وفق تصريحات عدد من الفاعلين الاجتماعيين.

مقالات ذات صلة