عالمية

رئيس الفلبين يسمح للمواطنين بإطلاق النار على المسؤولين الذين يطلبون رشوة

سمح الرئيس الفلبيني رودريغو دوترتي، اليوم الخميس، لمواطنيه بإطلاق النار على المسؤولين الذين يطلبون رشوة، لكن ليس قتلهم. واقترح دوتيرتي إطلاق النار على أقدام المسؤولين الفاسدين لتجنب السجن لاحقًا.

وقال الرئيس، حسب صحيفة “مانيلا بوليتن”: “إذا كنتم تدفعون الضرائب والرسوم والرسوم الجمركية وغير ذلك، وهؤلاء الحمقى يطلبون رشوة، فاضربوهم. إذا كان لديك سلاح، فيمكنك إطلاق النار عليهم، لكن لا تقتلوهم”.

وأضاف دوترتي إن الإجراء الوحيد ضد أي شخص يطلق النار على مسؤول ينتهك القانون سيكون “عقوبة بدنية جسيمة فقط”، ولكن ليس السجن.

مقالات ذات صلة