أخباروطنية

رسميا.. الترفيع في سعر السكر

أكد رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك سليم سعد الله أنه لا صحة لتسجيل زيادات في أسعار المواد الاستهلاكية المدعمة وعلى رأسها الخبز والمقرونة والزيت والسكر والحليب، مشيرا إلى أن أي زيادة تطال هذه المواد يقع رصدها في ميزانية الدولة أي لا يمكن إقرارها خارج إطار الميزانية.

وأفاد سعد الله في تصريح لصحيفة الصباح الصادرة اليوم الاربعاء 15 جانفي 2020، بتسجيل زيادة في مادة السكر بـ80 مليما تعود إلى عجز كبير بلغ 300 مليون دينار ليمر سعره من 970 مليم للكيلوغرام إلى 1050 مليم، قائلا إنها زيادة مبررة أعلمت بها وزارة التجارة جميع سلطات الاشراف ومنظمة الدفاع عن المستهلك.

مقالات ذات صلة