أخبار المشاهير

‘عروس بيروت’ يثير جدالا واسعا

انطلق عرض مسلسل “عروس بيروت” عبر شاشة MBC4، محدثاً جدالا على مواقع التواصل الاجتماعي.

تعدّدت الآراء إلا أنّها أجمعت على السؤال عن جدوى تحويل المسلسل التركي “عروس اسطنبول” إلى نسخة مطابقة حرفياً، لناحية الشخصيات وحتى بعض الأسماء، والحوارات والديكورات والأحداث، إذ كان ليبدو الأمر أسهل لو تمّت دبلجة العمل الأصلي.

ولأنّ مجموعة MBC أعلنت أنّها ستخرج من إطار الدبلجة نحو إنتاج أعمال أصلية، كانت المغامرة بتحويل مسلسل ناجح في تركيا إلى عمل عربي خالص، إلا أنّ المفاجأة كانت أنّ العمل جاء نسخة مطابقة في حلقاته الأولى للعمل التركي، بينما اعتادت الأعمال المقتبسة على الاجتهاد، وهو أمر برّره صناع العمل بأنّ الحصول على حقوق العمل الأصلية يفرض الالتزام به، والتغيير يكون لضرورات درامية فقط.

حتى اليوم، يبدو الحكم على العمل مبكراً، إلا أنّ النقاش يفتح من جديد حول جدوى الأعمال المقتبسة، وما الذي يدفع جمهوراً سبق وشاهد نسخة أجنبية إلى مشاهدتها معرّبة وهو يدرك سلفاً تفاصيل العمل ومجريات القصة، فضلاً عن السبب الذي يدفع شركات الإنتاج إلى شراء نصوص معرّبة بدل الاجتهاد للخروج بقصص جديدة.

(سيدتي.نت)

مقالات ذات صلة