وطنية

علي العرّيض: ‘الجبهة الشعبية تستعمل قضية البراهمي وبلعيد للابتزاز’

أكد نائب رئيس حركة النهضة على العريض أن الارهاب اغتال ما يزيد عن 200 تونسي من عسكريين وأمنيين ومدنيين ومن بينهم قادة لأحزاب وهم كل من الحاج محمد البراهمي وشكري بلعيد، إلى جانب محاولات الاغتيال الفاشلة والتي طلت شخصيات اخرى.

وقال العريض  ‘إن الجبهة الشعبية وحدها تريد أن تحمل مسؤولية اغتيال اثنين من 200 شهيد للنهضة وقادتها في اصرار عجيب’، مضيفا انهم يضغطون على المؤسسة القضائية ويريدون اخضاعها لرأيهم، متابعا ‘كلما اقترب القضاء من اعلان النتائج الكاملة من خلال المحاكمة إلا ومارسوا التشكيك والضغط ويتهمون كل الحكومات المتعاقبة وكل الوزراء بالتقصير’.

كما أضاف القيادي بحركة النهضة قائلا’ إن السبب في ذلك أنهم يستعملون هذه القضية للابتزاز لتحقيق مكاسب مختلفة داخليا وخارجيا ولذلك لايريدون للقضية أن تنتهي’.

الوسوم