أخبارمجتمع

كهل يعود لأسرته بعد دفنه بـ 4 أشهر

جدّت في محافظة الشرقية بمصر حادثة غريبة من نوعها، السبت 18 جويلية 2020، حيث عثرت عائلة على ابنها وهو في العقد الرابع من عمره، بعد مرور 4 أشهر من إعلان وفاته.

وتعود الواقعة إلى شهر جانفي الفارط حيث تغيّب المدعو محمد جمال عن عائلته لمدة طويلة لتتلقى فيما بعد اتصالا بخصوص العثور على جثة تحمل نفس تفاصيل المفقود، وتم تسلم جثته وإنهاء إجراءات التصريح بالدفن في 21 مارس.

وشاهد أحد السكان الكهل، والذي يعاني من اضطرابات نفسية، يتجول بالأمس قرب مقابر قريته فقام بابلاغ الأمن وعائلته.

وصرح مصدر أمني أنه تم تحرير محضر بعودة المعلم بعد التغيب، وإثبات شخصيته بعد أن تعرف عليه أهله وآخرون من أهالي القرية، وتم عرض المحضر علي النيابة العامة التي طلبت تصحيح إجراءات دفن شخص مجهول الهوية.

مقالات ذات صلة