أخبارعالمية

كوريا الشمالية تتجاهل العقوبات الدولية والأمريكية وتتابع تعزيز قدراتها النووية

 نشرت وكالة “الأنباء الكورية المركزية” أن “حزبنا ودولتنا، رسما الطريق في العام الجديد لكوريا الاشتراكية، وهما يعلنان مواقفهما المبدئية، التي تؤكد أننا سوف نضاعف من قوتنا الدفاعية وقدرتنا الوقائية على منع الضربات ضدنا، والتي يتمثل جوهرها بتعزيز قدراتنا النووية، طالما بقي التهديد والابتزاز النووي من جانب الولايات المتحدة وأتباعها قائما”.

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت يوم 3 سبتمبر/أيلول الماضي، أنها اختبرت بنجاح رأسا حربيا من الهيدروجين، تم تصميمه لتجهيز الصواريخ الباليستية العابرة للقارات به.

وقدر الجيش الياباني وكذلك الكوري الجنوبي بشكل مبدئي قدرة الشحنة المختبرة بـ 160 كيلوطن، وهى أكبر بنحو 10 مرات من القنبلة الذرية الأمريكية التي قصف بها الجيش الأمريكي مدينة هيروشيما اليابانية عام 1945.

وفرض القرار 2375  على بيونغ يانغ، أشد نظام عقوبات تصدرها الأمم المتحدة في القرن الحادي والعشرين.

مقالات ذات صلة