أخبارمتفرقات

كيف تتعامل مع شخص ثرثار؟

يتمتّع الأشخاص المحيطين بنا بشخصيّات مختلفة ومتعدّدة، فهناك نوعٌ يتمتّع بروح إيجابيّة ومرحة ترفع المعنويات، فيما نجد بالمقابل أشخاصاً سلبيّين يستمتعون بالثرثرة وإزعاج الآخرين. ويمتلك الناس ميلاً طبيعيّاً إلى الثرثرة، ولكن يمكن أن تتحوّل هاجساً غير صحي وتؤدي إلى التسبب بالأذية للغير.
إليكم بعض النصائح للتعامل مع الشخص الثرثار:
تجنّب الشخص الثرثار: أنت تعلم جيّداً أنه وعندما يلتقي بك الشخص الثرثار سوف يطول الحديث معه ولن تتمكّن من الهروب منه بسرعة. لذا حاول جاهداً أن تتجنّب التواجد حيث يكون هو أو عندما تعلم أنه قادم نحوك استأذنه على الفور بعد إلقاء التحية بحجّة أنك منشغل أو أن أنك قد تأخرت على موعدك.
غيّر موضوع الحديث: عندما تضطرّ إلى التحدّث مع الشخص الثرثار، حاول جاهداً أن يكون محور الحديث بعيداً عن الثرثرة والتكلم عن شؤون الآخرين. إن المواضيع العامّة أهي المفضّلة مع هذا النوع من الأشخاص، حتّى أنه عليك الانتباه إلى ما تخبره إيّاه عن نفسك، احرص على عدم تزويده بمعلومات شخصية وحميمة لا ترغب في أن تنتقل عبره إلى الآخرين.
لا تتفاعل معه: عندما ينطلق الشخص الثرثار بالتحدث عن الآخرين، أو بنقل الأخبار إيّاك أن تبدي تفاعلاً معه أو أن تردّ عليه. بل حاول دائماً أن تتجاهل الحديث وأن تبدي عدم اكتراثك به فهذا ما سيجعله يتوقف عن التكلم ويعرف أنك غير مكترث به.
تحديد الوقت: عندما تلتقي بالشخص الثرثار، من الضروري أن تقول له (قبل أن يبدأ بالحديث) أن وقتك ضيّق جداً وأن لديك 10 دقائق مثلاً لأنك مضطرّ للمغادرة. فبهذه الطريقة لن يتسنّى له الوقت للثرثرة والتكلّم عن أمور لا تهمك.

Articles similaires