أخبارجهوية

منزل بوزيان: مطالبة بإقالة المعتمد بعد قرصنة حسابه بموقع فايسبوك

عمد عدد من أهالي معتمدية منزل بوزيان من ولاية سيدي بوزيد، اليوم الاثنين 5 نوفمبر 2018، إلى غلق مقر المعتمدية بعد أن نفذوا وقفة احتجاجية أمامها وأمام مقر مركز الحرس احتجاجا على ما قالوا إنه « حقائق خطيرة  » تم كشفها اثر قرصنة الحساب الشخصي لمعتمد المنطقة على شبكة التواصل الاجتماعي « فايسبوك ».

وطالب المحتجون بإقالة معتمد المنطقة وبمساءلته ومحاسبته لتورطه في « بث الفتنة »، على حد تقديرهم، من خلال تسريبات لمحادثات الكترونية منسوبة له من شأنها المس من السلم الأهلي، حسب تعبيرهم.
من جانبه، أوضح والي سيدي بوزيد، أنيس ضيف الله، أن قرصنة الحساب الشخصي لمعتمد منزل بوزيان والتصرف فيه هي جريمة الكترونية يعاقب عليها القانون، لافتا إلى أن السلطة الجهوية على علم بغلق المعتمدية وسيتم اتخاذ الاجراءات اللازمة في الحادثة.

Articles similaires