أخباروطنية

مواطنون يحتجون بعد قرار اقالة براهم

تجمّع العشرات من المواطنين ونشطاء المجتمع المدني و بعض الوجوه السياسية أمام مقر وزارة الداخلية بالعاصمة مساء الأربعاء 6 جوان 2018، احتجاجا على قرار إعفاء وزير الداخلية لطفي براهم من مهامه.

واعتبر المحتجّون أنّ قرار رئيس الحكومة يوسف الشاهد قرار ظالم نظرا لنجاح براهم في مهمته على رأس وزارة الداخلية بفضل حياده ومهنيته وفق تعبيرهم.

 

Articles similaires