أخباروطنية

ميركل تعبر عن اسفها لقيس سعيد

تلقى رئيس الجمهورية قيس سعيّد بعد ظهر اليوم الأربعاء 22 جانفي 2020 اتصالا هاتفيا من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أعربت فيه عن تفهمها لعدم استجابة تونس للدعوة التي وجهت إليها لحضور مؤتمر برلين، وعن أسفها لوصول هذه الدعوة بصفة متأخرة، مؤكدة أن تونس ستتم دعوتها في الاجتماع القادم الذي سيُعقد على مستوى وزراء الخارجية، وفي كل المبادرات المتعلقة بالملف الليبي.
وشدّد رئيس الجمهورية على أن تونس كان يفترض أن تكون في مقدمة الدول التي تتم دعوتها لحضور هذا المؤتمر نظرا لكونها من أكثر الدول تأثرا بالأزمة الليبية لا سيما على المستويين الأمني والاقتصادي.
وذكّر رئيس الدولة بالعلاقات الوطيدة باستمرار بين تونس وألمانيا وخاصة بموقف تونس سنة 1966 حين رفضت قطع العلاقات الديبلوماسية مع ألمانيا الاتحادية إثر قرار جامعة الدول العربية قطع العلاقات مع بون آنذاك.

مقالات ذات صلة