أخباروطنية

هل سيتم التراجع عن رفع الحجر الصحي الإجباري على الوافدين؟

شدد رئيس لجنة الحجر الصحي محمد الرابحي اليوم السبت على أن قرار رفع الحجر الصحي الإجباري على الوافدين على تونس وتعويضه باقرار الحجر الصحي الذاتي لمدة 48 ساعة بداية من يوم 8 مارس الجاري على جميع الوافدين إلى تونس من الخارج يمكن التراجع فيه في حال تسجيل تدهور في الوضع الصحي بالبلاد
وأكد الرابحي على أن كل من لجنة الحجر الصحي واللجنة العلمية لمكافحة فيروس “كورونا” ووزارة الصحة سيتحلون بدرجة عالية من اليقظة حيث سيتم تكثيف الاجتماعات المشتركة لتدارس الوضع الصحي بالبلاد ومدى تطوره واتخاذ الإجراءات اللازمة على ضوء التغيرات والمستجدات المتعلقة بتفشي فيروس “كورونا” بالبلاد. وأعرب الرابحي عن تفهمه لمخاوف عدد كبير من التونسيين من الانعكاسات الصحية الخطيرة التي قد تنجر عن رفع إجراء الحجر الصحي الإجباري على الوافدين على تونس خاصة في علاقة بمزيد ظهور سلالات جديدة من فيروس “كورونا “، معتبرا ايجابيات هذا القرار أكثر بكثير من سلبياته.
وشدد الرابحي على أن اتخاذ قرار رفع الحجر الصحي الإجباري على الوافدين على تونس يعد قرارا صائبا لأنه سيخفف على التونسيين الضغط النفسي الذين يعانون منه مما سيدفعهم وفق تقدريره، إلى الالتزام أكثر بإجراءات الوقاية من عدوى فيروس “كورونا”.
يذكر أن الهيئة الوطنية لمجابهة انتشار كورونا كانت قد قررت أمس الجمعة اخضاع الوافدين إلى تونس من الخارج جوا وبرا وبحرا إلى الحجر الصحي الذاتي لمدة 48 ساعة.

مقالات ذات صلة