أخبار

هل يتم إلغاء إضراب الصحفيين؟

يعقد رئيس نقابة الصحفيين وأحد الممثلين عن رئاسة الحكومة بعد قليل مؤتمرا صحفيا للإعلان عن نتائج الجلسة التفاوضية بين الطرفين وذلك على خلفية المطالب التي رفعتها النقابة والإضراب الذي أقرته النقابة ليوم 14 جانفي الجاري.

ويذكر أن المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، قررت تنفيذ إضراب عام في قطاع الإعلام تحت شعار ‘إضراب الكرامة’ يوم 14 جانفي 2019.

وطالبت النقابة بالتّفعيل الفوري للاتفاقات السّابقة التي أعلنَ عنها رئيس الحكومة يوسف الشّاهد يوم 14 جانفي 2017 والمتعلّقة بتنظيم الإشهار العمومي وفق مقاييس شفافة وعادلة، وتمكين الصحفيين من 5 بالمائة من عائدات الإشهار العمومي إضافة إلى إحداث المشروع السّكني للصحفيين وإحداث صندوق للصحافة المكتوبة.

كما اجتمع رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ناجي البغوري والكاتبة العامة سكينة عبد الصمد برئيس الحكومة يوسف الشاهد مساء الخميس 27 ديسمبر 2018 في قصر الضيافة بقرطاج.

وخصص اللقاء، وفق بلاغ لنقابة الصحفيين، لمناقشة الوضع العام في قطاع الإعلام، والنّظر في مطالب الصحفيين وخاصة منها مسألة التشغيل الهش ووضع حدٍّ نهائي له، وإيجاد الآليات الكفيلة لذلكَ سيّما في القطاع الخاص.

كما تمحورَ اللّقاء حول جملة من الملّفات المهنية والاجتماعية التي تهمُّ الصحفيين وتشغلهم في هذه الفترة.

مقالات ذات صلة