أخبارعالمية

“هيئة تحرير الشام” تجرد المسيحيين بإدلب من عقاراتهم

قال ناشطون سوريون إن “هيئة تحرير الشام”، ذراع تنظيم “القاعدة” الإرهابي في سوريا، تعكف منذ أسابيع على ملاحقة ملاك العقارات وشاغليها من المسيحيين في مناطق سيطرتها بمحافظة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، إن “هيئة تحرير الشام” المتشددة، أرسلت بلاغات إلى مالكي العقارات في إدلب من المسيحيين من أجل تسليمها في موعد أقصاه نهاية نوفمبر الجاري.

وانتشرت على مواقع التواصل صورة إحدى هذه البلاغات الصادرة عن “مسؤول مكتب الدراسات” في الهيئة، وتحمل عنوان “مذكرة حضور”، إذ تطلب من مستلمها مراجعة المكتب خلال 3 أيام.

ودعت المذكرة الأشخاص الذين تسلموها إلى مراجعة ما يسمى “مكتب العقارات والغنائم”، في خطوة تأتي في إطار ما تسميه الهيئة “أملاك النصارى”، بحسب ما ذكرت مصادر من داخل المدينة.

مقالات ذات صلة