أخباروطنية

وزارة أملاك الدولة:حزب سياسي استعمل رئيسه وأحد نوابه لاستهداف كورشيد

أكدت وزارة أملاك الدولة في بيان اليوم الاثنين 1 أكتوبر 2018 تعرض الوزير مبروك كورشيد إلى حملة سياسوية مبرمجة قام بها حزب سياسي بواسطة رئيسه وأحد نوابه بمجلس نواب الشعب، حيث تمت نسبة أمور غير حقيقية إليه بدعوى قيامه بنقل انتقامية تعسفية ضدّ أحد أعضاء المكتب السياسي للحزب، وفق نص البيان.

وأشارت الوزارة إلى أن جملة الأمور التي نسبت وتنسب إلى وزير أملاك الدّولة والشؤون العقارية من الحزب المذكور هي مجرّد أراجيف تدخل في خانة العمل السياسوي الفجّ الذي لا يمت للواقع بصلة، وأن النقل التي تمت بالإدارة العامة لنزاعات الدّولة تدخل ضمن اختصاص وصلاحيات الوزير ولا رقابة عليه فيها إلاّ لضميره أو للقضاء الإداري المختصّ.

ودعا وزير أملاك الدّولة والشؤون العقارية في هذا الإطار إلى عدم إقحام موظفي الإدارة في المعارك السياسية الخاسرة، كما أهابت الوزارة بموظفيها النأي بالنفس عن كلّ ما من شأنه أن يمسّ بحياد الإدارة.

Articles similaires