جهوية

وزير التربية: سنعلن الحرب على  »دروس القاراجات »

تحدّث وزير التربية حاتم بن سالم عن استفحال الدروس الخصوصية ومحاربة وزارته لهذه الظاهرة، وأكّد أنّ الدروس الخصوصية تسيء للعلاقة بين المربي والتلميذ من جهة و تربك المقدرة الشرئاية للأولياء من جهة أخرى خاصّة أنها أدركت مستويات خيالية، معتبرا أنّ محاربة هذه الظاهرة بمثابة أقرار زيادة في مداخيل العائلات.

وأعلن أنّهم بصدد إعادة تنظيم سلك المتفقدين الإداريين والماليين باتجاه توسيع مهامهم لتشمل معاينة إعطاء الدروس الخصوصية في البيوت تمهيدا لاتخاذ التدابير الردعية اللازمة ضدّ كل أستاذ أو معلم يمارس هذا النشاط « سنحارب ما يعرف بدروس القاراجات بكل الوسائل المتاحة » وفق تعبيره.

Articles similaires