أخبارجهوية

وضع دقيق جدا في مدنين

سجّلت ولاية مدنين، خلال ال24 ساعة الأخيرة ، 4 حالات وفاة بسبب فيروس “كورونا”، تعود لأشخاص تراوحت أعمارهم بين الـ80 والـ60 سنة، ليرتفع بذلك عدد الوفيات بهذا الفيروس الى 429 حالة وفاة منذ ظهور الوباء، الى جانب رصد 201 إصابة، ارتفع على إثرها إجمالي الإصابات إلى 11 ألفا و264 إصابة.

ووصف مدير الصحة الوقائية بالادارة الجهوية للصحة بمدنين، زيد العنز، الوضع الوبائي بـ”الدقيق جدا” بالجهة أمام مؤشر ارتفاع عدد الوفيات وتجاوز بعض المعتمديات مؤشر عدد الاصابات لكل 100 الف ساكن، ليبلغ 300 حالة لكل 100 الف ساكن في بعض المعتمديات، الى جانب ارتفاع عدد الحالات الاستشفائية بعدد اقترب من كامل طاقة استيعاب المؤسسات الصحية، وفق تقديره.

وأشار، في هذا السياق، الى ان المستشفى الجامعي والمستشفيات الجهوية الثلاث، قاربت طاقة استيعابها على الامتلاء، لتصل الى نسبة 95 بالمائة بالنسبة الى اسرة الاكسيجين، مع تجاوزها في بعض الأحيان هذه النسبة واضافة اسرة اخرى، في حين وصل عدد المقيمين باقسام الانعاش الى 31 مريضا من جملة 32 سريرا، طاقة استيعاب هذه الاقسام.

ودعا الدكتور زيد، الى مزيد الانتباه والحذر واحترام شروط التوقي من الفيروس، وخاصة بارتداء الكمامة والتباعد واجتناب الازدحام وخاصة في شهر رمضان، منبها من خطورة الوضع وانتشار العدوى، وهو ما يجعل الاقبال على التلقيح امرا ضروريا.

مقالات ذات صلة