أخبارالتكنولوجيا

وكالة السلامة المعلوماتية تحذّر من برمجية خبيثة تستهدف مؤسسات حساسة

حذّرت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية في بلاغ اليوم الخميس 2 أفريل 2020، من برمجية خبيثة جديدة ”ransomware” بصدد الإنتشار وهي تحمل إسم ”Pysa” وتستهدف النظم المعلوماتية للمؤسسات الهامة والحساسة.

وللإشارة، فإنه تم رصد هجمات وإختراقات سيبرنية شنها قراصنة مستغلين هذه البرمجية الخبيثة.

وذكّرت الوكالة بأنّ البرمجيات الخبيثة من نوع ”ransomware” يقوم عبرها القرصان في مرحلة أولى بسرقة وتشفير معطيات صاحب الجهاز، ثم يقوم في مرحلة ثانية بطلب فدية وهي عادة ما تتمثل في مبلغ مالي كبير بالعملة الإفتراضية Bitcoin أو بالدولار ويدعى أنها ستكون مقابل موافاته برمز التشفير، وفق البلاغ ذاته.

وفي هذا الإطار، دعت الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية إلى عدم الوثوق في القرصان وعدم الدخول معه في أي  تفاوض، وإلى ضرورة الحرص على القيام بالتخزين الدوري والمنتظم للمعطيات وخاصة منها الهامة والحساسة على أقراص صلبة خارجية وعلى موزعات تخزين محمية وغير مرتبطة بالأنترنات.

وذلك إضافة إلى أهمية القيام بالتحيين الدوري لأنظمة الإستغلال ولمتصفحات الواب ولحلول السلامة المستعملة.

وشدّدت الوكالة على ضرورة التأكد في كل مرة من صحة ومصداقية باعث البريد الإلكتروني أو المضمون الرقمي على مواقع التواصل الإجتماعي وذلك قبل فتح كل ملف مصاحب أو فيديو أو صورة لإمكانية إحتواىءهم على برمجيات خبيثة وفيروسات، حسب نص البلاغ.

 

مقالات ذات صلة