أخبارعالمية

يتعرّض لسيول جارفة: تفاقم الأزمة الانسانية في اليمن

توفّي 17 شخصاً بينهم 8 أطفال نتيجة للأمطار والسيول في محافظة مأرب في اليمن، بحسب ما أعلنت السلطات اليمنية.

وذكر بيان رسمي صادر عن مكتب وزارة الصحة في محافظة مأرب باليمن،  أن 16 حالة توفيت غرقاً بينما توفيت حالة وحدة نتيجة صاعقة رعدية، بينهم 8 أطفال نتيجة للأمطار والسيول.
وبحسب البيان، فإن 8 أطفال توفوا غرقاً بينما أصيب 4 أشخاص آخرين بسبب جرف السيول. ويشهد اليمن منذ أيام أمطاراً وسيولاً ضربت عدداً من المحافظات اليمنية من بينها العاصمة صنعاء، وعمران، ومأرب، والحديدة، وتعز، وصعدة، وحضرموت.
وأدت السيول إلى تدمير عشرات المنازل، بحسب تقديرات السلطات اليمنية. وتسببت الأمطار المدارية في تدمير مئات الخيم ومراكز الإيواء التابعة للنازحين. وأدت الأمطار إلى ارتفاع منسوب مياه سد مأرب وفيضانها باتجاه الممرات الطبيعية المخصصة للمفيض للمرة الأولى منذ إنشاء السد عام 1986، بحسب وكالة سبأ للأنباء.
وتنامت المخاوف من إمكانية انهيار السد. وطلبت الحكومة اليمنية تنفيذ حلول عاجلة للمخاطر المحتملة جراء استمرار تدفق السيول الخارجة من سد مأرب، وتكثيف الجهود لإغاثة المتضررين، بحسب بيان.

وكالات

مقالات ذات صلة