الثلاثاء , 19 جوان 2018 / 11:15
  • Loading info...
  • الرئيسية / مارينا / صحة / الأطعمة التي تتجنبها الأم المرضعة

    الأطعمة التي تتجنبها الأم المرضعة

    يعتبر فترة الحمل والإنجاب من أكثر الفترات حساسية في حياة المرأة. وقد لا يسمح لها خلال هذه الفترة بتناول بجميع أنواع الطعام حيث لا تتناسب وحالتها الصّحية. للأم المرضعة خصوصا وضع خاص حيث غالبا ما يكون رضيعها أكثر حساسية من أمه البالغة في التأثر بالأشكال المختلفة من الغذاء، فقد يتسبب طعام الأم المرضعة في إصابة المواليد الجدد بأعراض الحساسية أو قد يصبحون أكثر عصبية.

    موقع نسمة يقدّم لائحة من الأطعمة التي يجب على الأم المرضعة تجنبها:

     

    • المكسرات

    تعد المكسرات من أكثر أنواع الطعام المثيرة للحساسية والتي قد تكون خطرة أحيانا على حياة البالغين. في حال تناولكِ لطعام يحتوي على المكسرات أثناء فترة الرضاعة، حاولي أن تميزي ظهور أي أعراض للحساسية على طفلك كالطفح الجلدي ووجع البطن. في حين كان ذلك صحيحًا، استشيري طبيب أطفالك حيال الموضوع حيث أن معظم أنواع الحساسية تبدأ منذ الشهور الأولى بعد الولادة ويمكن لبعض الغذاء الذي تتناولينه خلال الرضاعة أن يستثير بعضها ولذا يصبح من الأفضل العمل على تجنبها.

     

    • الأسماك

    يشكل تناول الأم المرضعة لبعض أنواع الأسماك مثل سمك القرش تأخرًا في نمو طفلها الرضيع لاحتوائها على مادة الزئبق الذي ينتقل للطفل عن طريق حليب الأم المرضعة. ويمكن للمرضعة تناول أنواع أخرى من الطعام البحري كسمك السالمون أو الروبيان.

     

    • الأطعمة المسببة للغازات

    كالخضروات المسببة للغازات مثل الفلفل والملفوف وغيرها من الألياف التي قد تسبب ظهور الغازات عند طفلك.

     

    • المشروبات التي تحتوي على الكافيين

    كما تشعرك القهوة وغيرها من المشرويات الغنية بالكافيين بالنشاط وتمنحك الشعور بالطاقة بحيث لا تشعرين بالحاجة إلى النوم فإن ذات الأحاسيس هذه ستنتقل إلى طفلك الرضيع. يوجد الكافيين أيضًا في مشروبات أخرى كالشاي والصودا فتجنبيها كذلك وذلك لتحافظي على انتظام مواعيد نوم الطفل.

     

    • الثوم

    إن المذاق المميز الذي يضيفه الثوم للأطباق هو السبب في امتناع طفلك عن رضاعة حليبك في حال كنت تتناولين الثوم. قد يتسبب مذاق الثوم في حليب الأم في امتناع بعض الأطفال عن الرضاعة بشكل نهائي الأمر الذي يؤدي إلى شعورهم بالجوع والمرض.

     

    • الحمضيّات

    كما هو الحال مع المكسّرات، قد تتسبب الحمضيات مثل البرتقال والليمون في إصابة طفلك بالحساسية وأعراض أخرى مثل الطفح الجلدي وتهيّج المعدة.

    عن issam

    شاهد أيضاً

    علاج سيلان الانف المزعج في المنزل بـ 5 طرق بسيطة

    كثيرين منا يفضلون العلاجات المنزلية البسيطة لتخفيف أعراض المرض قبل الذهاب للطبيب، وبالرغم من أن …