• Loading info...
  • الرئيسية / حظك اليوم / توقعات الأبراج ليوم الأحد 17/06/2018 مع الفلكي العالمي محسن عيفة

    توقعات الأبراج ليوم الأحد 17/06/2018 مع الفلكي العالمي محسن عيفة

     

    حظك اليوم الأحد و توقعات الابراج ليوم 17/06/2018 من الفلكي العالمي محسن عيفة

     

    #الحمل
    مهنياً: لا تهمل واجباتك في العمل كي لا تندم فيما بعد، فعليك أن تتفانى في عملك أكثر من أي وقت مضى.
    عاطفياً: خفف على الحبيب ولا تضايقه بتهكماتك كي لا تخسره في القريب العاجل، عنده سيكون من الصعب عليك استرداده.
    صحياً: لا تكثر من تناول الحلويات الدسمة كي لا تصاب بالسمنة التي يصعب التخلص منها.

    #الثور
    مهنياً: تتجنب الخلافات الشخصية مع زملاء العمل اليوم كما نصحك مديرك، بنهاية اليوم تتمكن من اختيار قرارات مصيرية بخصوص وظيفتك الحالية.
    عاطفياً: حياتك العاطفية تتطلب المزيد من الاهتمام، فربما يكون الحبيب يريد التعبير لك عن حقيقة مشاعره ولا يعرف لذلك سبيلاً.
    صحياً: ينصحك طبيبك الخاص بضرورة الابتعاد عن مسببات حساسية الصدر وأماكن وجود الأتربة لما لذلك من أضرار على حالتك الصحية.

    #الجوزاء
    مهنياً: إبراز خبراتك وكفاءاتك يفتح أمامك مجالات متعددة، وقد تجد أمامك عروضاً بالجملة لتحسين وضعك.
    عاطفياً: الدعم المطلوب من الشريك يكون متوافراً، لكن عليك أن تكون أكثر واقعية وتعتمد على نفسك في الدرجة الأولى.
    صحياً: تشعر بقليل من الملل هذا اليوم وتحاول القيام ببعض النشاطات لإبعاد التشنّجات عنك.

    #السرطان
    مهنياً: تستثمر جهودك في سبيل تطوير قدراتك العملية، وهذا يكون من أولوياتك في المرحلة المقبلة.
    عاطفياً: لا تضغط على الشريك كثيراً، فهو يعاني بعض المصاعب وقد يتخذ قرارات حاسمة تجاهك.
    صحياً: خذ قسطاً كبيراً من الراحة والنوم كي تهدئ من توتر أعصابك الذي ينعكس سلباً على صحتك.

    #الاسد
    مهنياً: عليك مقاومة كسلك في العمل كي لا تضيع مجهود السنوات الماضية التي بذلت فيها الكثير من الجهد.
    عاطفيا: وازن بين قلبك وعقلك كي لا تندم في المستقبل نتيجة اختيارك في الفترة الحالية.
    صحياً: عليك استشارة الطبيب في ما يتعلق بصحتك قبل أن تتدهور، وخفف من ضغوط العمل التي تؤثر فيك.

    #العذراء
    مهنياً: تشتد المعاكسة لكوكب مارس ويتحكم في سير اتجاهاتك نحو الأفضل بعد سلسلة تعثرات غير مبرّرة.
    عاطفياً: علاقة عاطفية تتحكم فيها المزاجية، وهذا يدفعك إلى اتخاذ قرارات حاسمة في هذا الاتجاه.
    صحياً: التعب الذي كنت تشكوه في الماضي إنما كان ناتجاً من الملل وعدم الرضى في حياتك المهنية وليس من سبب عضوي.

    #الميزان
    مهنياً: العمل يتطلب منك بذل المزيد من الجهد خلال الفترة المقبلة، وذلك كي لا يتراجع مستواك في العمل.
    عاطفياً: تقابل شخصاً بالصدفة غير المرتبة بأي ميعاد وترتاح إليه كثيراً وتتقرب منه أكثر فأكثر ولا تعلم سبب ذلك.
    صحياً: لا خوف عليك من الإصابة بوعكة صحية ذلك أن مناعتك تضمن لك العافية والنشاط.

    #العقرب
    مهنياً: لن يقف أحد في وجه طموحاتك الكبيرة، ولن يثنيك أي عائق عن التقدم بخطى ثابتة
    عاطفياً: راحة واضحة في العلاقة بالشريك جراء الاتفاق الكامل والصادق بينكما .
    صحياً: تناول الطعام في المطاعم بكثرة غير صحي كما المأكولات المحضرة منزلياً .

    #القوس
    مهنياً: ضغوط غير طبيعية في العمل، لكنك قادر على تسيير الأمور بدقة متناهية تلفت الأنظار.
    عاطفياً: لا تلقِ على كاهل الشريك مسؤولية الأخطاء التي ارتكبتها وتتحمّل الجزء الأكبر منها .
    صحياً: لا تدع الاهتمام بصحتك يفلت من يديك، فهي الأهم لتتمكن من تحقيق خطواتك بثبات.

    #الجدي

    مهنياً: حضورك القوي مهمّ جداً في الفترة المقبلة، لكن الحذر واجب احياناً.
    عاطفيا: الغيرة تهدّد العلاقة بالشريك، والسبب هو بعض الشك المريب في تصرفاتك تجاهه .
    صحياً: الغذاء الصحي مهم جداً، لكن ذلك يستوجب متابعة دائمة وغير مرحلية .

    #الدلو
    مهنياً: اقتراحاتك تلقى قبولاً جماعياً من أرباب العمل، لكن العبرة تكون في التنفيذ بجهد واحتراف.
    عاطفياً: امامك عدة خيارات لتعزيز العلاقة بالشريك، وهذا ما ينعكس ايجاباً عليكما.
    صحياً: القيام ببعض الأعمال اليدوية بين حين وآخر يساعد فيال تخفيف من حدة التوتر.

    #الحوت
    مهنياً: الكثير من الموضوعات لا تسير بالسلاسة التي خططت لها، وربما عليك قبول الأشياء التي لا تستطيع تغييرها.
    مهنيا: مهما ضغط عليك الشريك لدفعك نحو ارتكاب أخطاء تجاهه، عليك ان تصمد بانتظار توضيح الصورة أكثر.
    صحياً: تحتاج إلى الراحة والهواء النقي والوحدة ما يدفعك إلى التنفس في مكان آخر

    عن radio marina

    شاهد أيضاً

    توقعات الأبراج يوم الإثنين 19/11/2018 مع الفلكي العالمي محسن عيفة

    حظك اليوم الإثنين و توقعات الابراج ليوم 19/11/2018 من الفلكي العالمي محسن عيفة #الحمل مهنياً: …