أخباروطنية

40 مهاجرا يرفضون الدخول إلى الأراضي التونسية بعد تعطل مركبهم

رفض أربعون مهاجرا تعطّب زورقهم المطاطي أمس الأحد 16 جويلية 2018، في المياه الإقليمية على بعد حوالي خمسة ساعات من ميناء جرجيس الدخول الى السواحل التونسية رغم جهود وحدات الجيش التونسي إقناعهم وفق ما ذكره اليوم رئيس فرع الهلال الأحمر التونسي بولاية مدنين منجي سليم.
وتمسّك هؤلاء المهاجرين بتركهم في عرض البحر في انتظار وصول إحدى قوارب النجدة التابعة للمنظمات غير الحكومية لنقلهم إلى مالطا أو إيطاليا الوجهة التي كانوا في طريقهم إليها عند إبحارهم من السواحل الليبية في عملية هجرة غير شرعية نحو إيطاليا.
وضبطت الهيئة الجهوية للهلال الأحمر استعدادات لاستقبال هؤلاء المهاجرين من اعاشة وإحاطة صحية واقامة بمبيت المهاجرين في مدنين الذي يأوي حاليا حوالي مائتي مهاجر.
وكان زورق المهاجرين البالغ عددهم أربعون مهاجرا منهم ستة وثلاثون صوماليا وأربعة مصريين قد تعطّب محركه اثناء عملية إبحار خلسة من السواحل الليبية في اتجاه إيطاليا  ليتدخّل الجيش التونسي، مقدما لهم ما يستحقونه من مساعدة.
وأجرى الجيش التونسي مفاوضات مع هؤلاء المهاجرين بخصوص نقلهم إلى ميناء جرجيس لكن إلى حدود الساعة الثانية بعد الزوال ظلّوا متمسّكين برفضهم.

مقالات ذات صلة